اخر المواضيع

نصائح ذهبية كي تنجح في العمل الحر

لا يناسب العمل الحر الجميع لكنه أصبح خيارا على الجميع أن يفكروا به حيث يبحث أصحاب الأعمال الآن أكثر الاستعانة بأشخاص من خارج شركاتهم وهو ما يتيح فرص أكبر لهم وللمستقلين، ورغم أن ثقافة العمل الحر أو العمل عن بعد عبر الإنترنت مازالت ضعيفة عربيا إلا أن اهتمام أصحاب الأعمال والموهوبين أو الذين لديهم مهارات يمكن للآخرين توظيفهم من أجلها زادت مؤخرا،ولذا اليك اهم نصائح ذهبية كي تنجح في العمل الحر على سبيل المثال يوجد الآن أكثر من 30 الف من ذوي الخبرات والمهارات على منصة العمل الحر مستقل التابعة لشركة حسوب والتي تتيح لأصحاب الأعمال توظيف أشخاص عن بعد لتنفيذ مشروعاتهم المختلفة وهي فرصة كبيرة خصوصا للشركات الناشئة أو التي لديها ميزانية محدودة حيث يمكن لأصحاب هذه المشروعات تحديد الميزانية التي يريدون للمشروع الذي يطرحونه على مستقل، وتشير العديد من الدلائل إلى نمو كبير في سوق العمل الحر حول العالم.

لا يناسب العمل الحر الجميع لكنه أصبح خيارا على الجميع أن يفكروا به

يعتقد البعض أن العمل الحر هو مجرد أن يتخلص الشخص من أعباء الوظيفة التي يشتكي منها كل موظف مثل الالتزام بمواعيد العمل وقلة الأجازات وغيرها لكن الحقيقة رغم أن العمل الحر يوفر خيارات أكثر راحة مثل العمل من المنزل ودون ارتداء ملابس رسمية وعدم وجود مدير إلا أن النجاح فيه صعب ويحتاج إلى مجهود كبير فإذا كنت مللت من وظيفتك الرسمية وترى أنك جاهز للعمل الحر وتريد النجاح فإليك عدد من النصائح التي ستساعدك على ذلك.

1- إذا كنت تعمل حاليا في وظيفة دائمة، يجب أن تسأل نفسك عدة أسئلة قبل الدخول لعالم العمل الحر، هل لديك استعداد بالتخلي عن الأجر الشهري والمزايا الأخرى التي توفرها الوظيفة الدائمة مثل المعاش التقاعدي؟ هل تمتلك مهارات خاصة يمكن تسويقها؟، إذا كنت متردد في ترك الوظيفة الدائمة أو لا تزال قلق حول ما إذا كان العمل الحر أفضل أم لا بالنسبة لك، من الأفضل أن تبدأ العمل الحر كعمل ثان أو بعض الوقت لفترة وبعدها قرر.

2- هل هناك سوق لما تتقن أن تفعله (لمهاراتك)؟

للنجاح في العمل الحر يحب أن تعرف المهارات التي تمتلكها وهل يوجد طلب عليها في عالم العمل الحر أم لا، يجب أيضا أن تمتلك مهارات تميزك عن الآخرين في هذا السوق، ورغم الاتهامات التي تطال مواقع العمل الحر على الإنترنت في تقليل الأجور من خلال عرض بعض المستقلين تنفيذ مشروعات بأسعار منخفضة إلا أن الكثير من أصحاب الأعمال يفضلون اختيار المستقلين المتميزين أو الذين يملكون مهارات أكبر حتى لو بتكلفة أعلى.

3- أنت كل الشركة: في العمل الحر أنت لست موظفا، أنت صاحب شركة أنت كل موظفيها، لذلك يجب أن يكون لديك معرفة بالحسابات والتسويق والدعاية والتعامل مع العملاء وتسعير الخدمات التي تقوم بها للعملاء ومعرفة أوقات استلام الأموال وأفضل الطرق لاستلامها وما إلى ذلك من الأمور الأخرى.

4- لا تفوت فرصة للتسويق لمهاراتك: توفر الشبكات الاجتماعية فرصا كبيرة للمستقلين للتسويق لمهاراتهم لكن على المستقل أن لا ينزلق إلى أن يكون تسويقه مجرد كلام فقط، يجب أن يكون لديك أعمال تسوق لمهاراتك، في البداية لا بد أن يكون لديك تواجد على الشبكات الاجتماعية ويُفضل أن يكون لديك موقع شخصي.

5- لا تخدع نفسك: كمستقل لم تعد تعمل لدى أحد الآن، أنت مدير نفسك، الشخص الذي كان يكره أن يمنحك إجازات من العمل هو أنت الآن، كل يوم عطلة هو خسارة بالنسبة لك، إذا كانت الإجازات والغياب عن العمل أمر مهم بالنسبة لك فسيكون من الصعب عليك النجاح في العمل الحر.

6- تعلم كمستقل قبول الأوقات الصعبة التي تمر بها، أنت الآن في موقع المسئولية، كل يوم سيء يمر بك يمكن أن يؤدي إلى يوم أسوأ إن لم تنجح في التعامل معه.

7- دعك من التوازن بين العمل والحياة، عليك أولا أن توازن عملك أولا بشكل صحيح، أنت تحتاج إلى كسب المال الآن، لكن الأهم أن تخطط ليس للأسابيع القادمة ولكن للشهور القادمة أيضا، يجب أن يكون لديك هدف واضح للحصول على المزيد من العمل، ومن أهم مزايا العمل الحر أنه يمنح المستقل مرونة في تغيير خططه كما يريد دون العودة إلى أي شخص آخر (المدير مثلا).

8- عليك إدارة وقتك بطريقة جيدة، أعرف متى ستبدأ العمل ومتى ستنتهي منه خلال اليوم، في العمل الحر يمكنك تحديد أوقات العمل في أي ساعات خلال الأربعة وعشرين ساعة لكن ذلك يكون مزعجا أحيانا، على سبيل المثال عندما تستيقظ في الثلاثة صباحا للعمل وتجد رسالة في بريدك الإلكتروني عن عمل كان من المفترض أن ينتهي في اليوم السابق.

9- يمكن أن تكون أفضل شخص “مستقل” في مهارة محددة لكن إذا لم تكن تملك مهارات اتصال جيدة مع العملاء فسيكون من الصعب عليك النجاح في سوق العمل الحر كمستقل، تذكر أن التواصل مع العملاء هو مفتاح مهم للنجاح، طور علاقاتك مع العملاء وتواصل معهم، أعرف العقبات التي يمكن أن تؤثر على نجاح المشروع وخطط للتغلب عليها.

10- عليك أن تكون صبورا، النجاح في العمل الحر لن يحدث بين عشية وضحاها، ربما يحتاج الأمر إلى عدة شهور.

11- عزز تواجدك على الإنترنت: تأكد من استكمال بياناتك على مواقع العمل الحر مثل موقع مستقل، وتواجد على الشبكات الاجتماعية المختلفة مثل تويتر وفيسبوك ولينكدن وغيرها، عندما تتقدم لمشروع ما، سيبحث صاحب المشروع عنك في جوجل للتأكد من مهاراتك.

12- لا تقع في خطأ قبول العمل على مشروعات أنت غير مؤهل للعمل عليها أو ليس لديك وقت لتنفيذها، لأن ذلك سيؤثر على سمعتك وعلى تقييم أصحاب المشروعات لك.