وأوضحت الوكالة أن “أبل” تلقت هذا المبلغ عام 2014 من منافستها “غوغل”، وفق ما كشفت عنه إجراءات محاكمة متعلقة بقضية حقوق ملكية أخرى، رفعتها شركة “أوراكل” لتقنيات المعلومات ضد “غوغل”.

وتبين أن “غوغل” وقعت اتفاقا مع “أبل”، تُمنح بموجبه الأخيرة نسبة من العوائد التي تحققها غوغل من خلال أجهزة “آيفون”، وذلك وفقا لما قاله محامي شركة “أوراكل” في جلسة الاستماع للمحكمة الفيدرالية في الـ14 من يناير الجاري.

ودارت شائعات منذ سنوات بشأن تسديد “غوغل” مبالغ لـ”أبل” خاصة بهذا الأمر، لكن الشركتين أنكرتا حدوثه مرارا، فيما امتنع المتحدثان باسم الشركتين عن التعليق على خبر الدفع الأخير الذي نقلته “بلومبرغ”.

ويكشف اتفاق تقاسم الأرباح كيف استطاعت “غوغل” جعل مستخدميها يستمرون في استخدام محرك البحث بهواتفهم، كما يظهر حجم استفادة “أبل” ماليا من إعلانات “غوغل”، والتي اعتبرها مدير “أبل” التنفيذي تيم كوك، في السابق، تطفلا على الخصوصية.