اخر المواضيع

سوق الألعاب الإلكترونية

imagesشهد سوق الألعاب الإلكترونية في منطقة الشرق الأوسط حركة متزايدة من حيث العرض والطلب والتطوّر نتيجة وجود خبرات إبداعية بين الشباب العربي، والذي من خلاله يبدو أن هنالك رسم جديد لشكل وتصميم تطبيقات الألعاب الإلكترونية المنتشرة على الأجهزة الإلكترونية.

ولقد غدت طفرة الألعاب الإلكترونية حدثاً ملموساً في وطننا العربي؛ إذ لوحظ زيادة عدد الشركات والأفراد المطوّرين لتلك الألعاب التي تشهد إقبالاً واسعاً من قبل صانعي الأجهزة الذكية مثل؛ الجوالات الذكية وبلايستيشن وإكس بوكس وغيرها الكثير. والجدير بالذكر هُنا أن هذه الألعاب وكيفية انتشارها وتطويرها في العالم العربي كان من قبل فرق تقنية متواجدة في كافة أنحاء الوطن العربي نستعرض وإياكم أفضلها واشهرها على الإطلاق:

استديو Beelabs

وهو فريق من الأردن مكوّن من عدد من الشباب المبدع قاموا بابتكار عدد من تطبيقات الألعاب على الأجهزة الذكية بكلا النظامين؛ أندرويد و iOS باللغتين العربية والإنجليزية. أما فيبما يتعلق بآخر إنجازاتهم فقد كانت لعبة “حرب الشباشب”، وهي لعبة تقوم على محاربة الكائنات الفضائية التي تحاول الإستيلاء على النفط العربي.

استديو سيمافور

وهو فريق مكوّن من عدد الشباب السعودي صاحب الرؤية التكنولوجية المطوّرة، كما يعتبر أول فريق في المملكة متخصص في تطوير ألعاب الفيديو والوسائط المتعددة. وقد قام هذا الفريق بتقديم تجربية عربية هي الأولى من نوعها من خلال لعبة التصويب “الركاز: في أثر ابن بطوبطة” المتواجدة على أجهزة PS3 وX360 والكمبيوتر وغيرها الكثير من الأعمال.

استديو FrostVas

وهو فريق من خليط عربي من الشباب المبدعين، تعتبر لعبة “الثابت: أول قطرة” أول إنتاجاتهم، كما أنها أول لعبة عربية سيتم إطلاقها لأجهزة الجيل الجديد من Xbox One وPS4، وعن المضمون العام لها فهي تشير إلى الصراعات للإستيلاء على المياه ممّا سيؤدي إلى حرب عالمية ثالثة.

فريق Wixel Studios

وهو فريق مكوّن من عدد من شباب لبنان صاحب النظرة التقنية الإبداعية في عالم الألعاب الإلكترونية، ويجدر التنويه هُنا إلى أن مؤسس هذا الفريق هو إمرأة “ريني عباس” كحادثة لم يسبق للوطن العربي أن يشهدها في هذا المجال. ومن أبرز أعمال هذا الفريق على الهواتف الذكية هي ” Power Plants” لأنظمة iOS وأندرويد.

فريق Brush and Code

وهو فريق من الشباب المصري من ذووي الابتكارات التكنولوجية المطوّرة والتي تتسم بصفتها الغربية بعض الشيء كون أن أحد أعضاءه من الولايات المتحدة الأمريكية. وقد قدم هذا الفريق لعبة “Cubicity” وهي لعبة ألغاز تمّ إصدارها على الهواتف الذكية وأجهزة الكمبيوتر.

ولا بدّ لنا في نهاية مقالنا من الحديث قليلاً عن القدرات الإبداعية العربية في مجال تطوير الألعاب الإلكترونية والتي كانت نتاج الابتكار وتلقّي مجموعة دورات تدريبية سواء في الخارج أو الداخل، حيث ساهمت في تطوير الأسلوب والأداء والرؤية التقنية لهؤلاء المطوّرين لتكون منبراً يسهم في تحسين قدراتهم وإدخالهم إلى سوق المنافسة العالمية.